شفط دهون الثدي

شفط دهون الثدي

دهون الثدي وزيادتها من أبرز المشاكل المؤرقة ليس فقط بالنسبة للنساء ولكن تهدد الرجال أيضًا فيما يعُرف بظاهرة التثدي والتي تظهر من جراء الأنظمة والعادات الغذائية الخاطئة للمواطنين العرب وخاصة في دول الخليج، وهو ما جعل الاتجاه يزيد نحو شفط دهون الثدي.

فالتطور العلمي والطبي كان سببًا في ظهور العديد من التقنيات الرائعة التي ساهمت في علاج كافة المشاكل التي من الممكن أن تؤثر بشكل سلبي على المظهر الخارجي، خاصة في ظل انتشار ظاهرة السمنة المفرطة وزيادة الوزن، مما أدى إلى تراكم الدهون في الجسم.

والتدخل الجراحي على الرغم من كل ما وصل الطب الحديث لا يزال يسبب قلق للكثير من المرضى نتيجة استخدام البنج الكلي به وهو ما يجعله غير مناسب للكثير من الحالات خاصة المرضى بالضغط والسكري، ولهذا يفضل الكثير استخدام الليزر في شفط دهون الثدي.

وهناك بعض الخطوات التي عليك الالتزام بها قبل الخضوع لإجراء عملية شفط دهون الثدي، هو ما سوف نوضحه خلال السطور القادمة لضمان نجاح العملية والحصول على النتائج المرضية.

الأشخاص المرشحون لإجراء شفط دهون الثدي

  • الأشخاص البالغين والذين لا يعانون من أي مشاكل صحية تعيق العملية.
  • الذين يعانون من السمنة الموضعية بحيث تكون الزيادة في وزنهم في حدود 30% من الوزن المثالي.
  • غير المدخنين أو يمتنع عن التدخين قبل العملية بمدة كافية لسرعة التعافي.
  • أن يكون الجلد يتمتع بمرونة وبحالة جيدة حتى لا يحدث له ترهل أو مضاعفات بعد العملية.

ما قبل شفط دهون الثدي

  • عليك البحث عن طبيب متخصص في شفط دهون الثدي وذات خبرة واسعة تتعدى الخمس سنوات في المجال.
  • التأكد من إمكانيات المستشفى أو المركز الذي يتم به عملية شفط دهون الثدي ومدى نظافته وتوافر كافة الأدوات والمعدات به.
  • التأكد من مدى كفاءة طاقم التمريض والتخدير.
  • إجراء كافة التحاليل الطبية للتأكد من سلامة المريض الصحية وعدم وجود أي موانع للعملية.
  • التوقف عن التدخين وتناول المنبهات أو المشروبات الكحولية قبل العملية بفترة كافية.
  • البدء في إتباع نظام غذائي صحي والابتعاد عن الوجبات السريعة والمشروبات الغازية.

خطوات شفط دهون الثدي

  • يتم تجهيز المريض للعملية عن طريق تخديره بشكل موضوعي لتجنب شعوره بأي ألم خلال العملية.
  • من خلال الليزر يقوم الطبيب المختص بعمل بعض الفتحات الصغيرة للغاية حول الصدر تمهيدًا لإدخال بعض المواد الطبية التي تعمل على إذابة الدهون.
  • بعد الانتهاء من تفتيت الدهون الموجودة حول منطقة الثدي والمتسببة في زيادة حجمه، يتم استخدام أدوات طبية معقمة لشفط الدهون بشكل دقيق.
  • بعد ذلك يتم شد الثدي بطريقة طبية حتى يتم عودته لحالته الطبيعية ومن ثم يتم إغلاق الشقوق بواسطة الليزر وبشكل تجميلي لا يظهر.
  • وفي النهاية يتم وضع ضمادة أو رباط طبي على الصدر يتم الالتزام بوضعه وفقًا لتعليمات الطبي
لا تعبر المقالات بالضرورة عن رأي الدكتور نضال و انما تعبر عن رأي كاتبيها. يمكنكم ارسال المقالات الطبية لنشرها في موقع الدكتور نضال عبر صفحة اتصل بنا.

 

احصل على استشارة مجانية
× تواصل معنا عبر الواتس أب