تكميم المعدة في الأردن : الإجراءات والتكلفة وأفضل المستشفيات

تعد عملية تكميم المعدة في الأردن من الإجراءات الجراحية التي أثبتت فعاليتها في علاج السمنة المفرطة، حيث أنها تتمثل في تقليص حجم المعدة لتحفيز فقدان الوزن بشكل فعال وآمن. 

في السنوات الأخيرة أصبحت الأردن وجهة مفضلة للعديد من الأشخاص الذين يبحثون عن هذا النوع من العمليات، وذلك بفضل توفر البنية التحتية الطبية المتقدمة، والأطباء المؤهلين، والتكاليف المعقولة مقارنة بالدول الأخرى.

يستهدف هذا المقال استعراض عملية تكميم المعدة في الأردن، متناولاً الإجراءات الجراحية المتبعة، وتكاليف العلاج، بالإضافة إلى تسليط الضوء على أبرز المستشفيات التي تقدم هذه الخدمة بأعلى معايير الجودة والأمان.

ما هي عملية تكميم المعدة في الأردن؟

عملية تكميم المعدة هي إجراء جراحي يهدف إلى تقليل حجم المعدة بنسبة تصل إلى 70-80%.

مما يساعد في تقليل كمية الطعام التي يمكن للشخص تناولها، وبالتالي يساعد في فقدان الوزن. 

ويتم ذلك من خلال إزالة جزء كبير من المعدة، وترك جزء صغير يشبه الأنبوب أو الكم، ومن هنا جاءت التسمية “تكميم المعدة“.

الإجراءات المتبعة في عملية تكميم المعدة في الأردن

في عملية تكميم المعدة في الأردن، تتبع الإجراءات الجراحية عادةً مجموعة من الخطوات المتقنة والمتخصصة لضمان النجاح والسلامة. 

إليكم الإجراءات المتبعة عموماً في هذه العملية:

التحضير للعملية

  • التقييم الطبي: يتم تقييم الحالة الصحية للمريض من خلال الفحوصات الطبية المختلفة، مثل:
    •  فحص الدم.
    • تحاليل وظائف الكبد والكلى.
    • تقييم الحالة النفسية.
  • الاستشارة الغذائية: يتم نصح المرضى بالتحدث إلى أخصائي تغذية لتحضيرهم للنظام الغذائي قبل وبعد العملية.
  • الإقلاع عن التدخين: يجب على المريض التوقف عن التدخين لفترة معينة قبل العملية لتقليل المضاعفات التي قد تحدث أثناء وبعد العملية.

الخطوات الجراحية

  • التخدير: يخضع المريض للتخدير العام.
  • إجراء الجراحة: يتم إجراء العملية بواسطة تقنية التنظير البطني، حيث يقوم الجراح بعمل عدة شقوق صغيرة في البطن وإدخال أدوات جراحية وكاميرا صغيرة.
  • إزالة جزء من المعدة: يتم إزالة حوالي 70-80% من المعدة، وتشكيل المتبقي منها ليصبح على شكل أنبوب ضيق.
  • إغلاق الجروح: يتم إغلاق الشقوق الجراحية بخيوط قابلة للذوبان.

ما بعد العملية

  • التعافي في المستشفى: عادةً ما يبقى المريض في المستشفى لمدة 1 – 2 أيام للمراقبة.
  • الحمية الغذائية: يبدأ المريض بنظام غذائي سائل في الأسابيع الأولى بعد العملية، ثم ينتقل تدريجيًا إلى الأطعمة الصلبة.
  • المتابعة الطبية: تتضمن زيارات متابعة منتظمة لتقييم فقدان الوزن وصحة المريض العامة.

اقرأ أيضًا: التكميم والمرارة

ما هي مزايا إجراء تكميم المعدة في الأردن؟

إجراء عملية التكميم في الأردن يأتي بعدد من المزايا البارزة التي تشمل:

الرعاية الطبية عالية الجودة

تتمتع المستشفيات في الأردن بالتقنيات الحديثة والفرق الطبية المتخصصة التي تضمن تقديم رعاية طبية متميزة خلال جميع مراحل العلاج.

التكاليف المناسبة

رغم الجودة العالية للخدمات، فإن تكاليف عملية التكميم في الأردن غالبًا ما تكون أقل مقارنة بالدول الغربية، مما يجعلها خيارًا مقبولًا للكثير من الأشخاص الباحثين عن العلاج بتكلفة معقولة.

الخبرة والكفاءة الطبية

توفر الأطباء والجراحون في الأردن خبرة واسعة في مجال جراحة السمنة، مما يسهم في تحقيق نتائج جيدة وفعالة للمرضى.

البنية التحتية المتطورة

تحتوي المستشفيات في الأردن على بنية تحتية متطورة ومجهزة بأحدث التقنيات الطبية والمعدات الطبية، مما يسهل عملية العلاج ويضمن سلامة المرضى.

الموقع الجغرافي الملائم

يقع الأردن في موقع استراتيجي في الشرق الأوسط، مما يجعله وجهة سهلة الوصول للمرضى من مختلف البلدان العربية والمجاورة.

تكلفة تكميم المعدة في الأردن

تتراوح تكلفة عملية تكميم المعدة في الأردن بين 5000 – 9000 دولار أمريكي، ويعتمد ذلك على عدة عوامل مثل:

سمعة المستشفى

المستشفيات ذات السمعة الجيدة والمعروفة بتقديم خدمات طبية ممتازة عادةً ما تكون التكاليف فيها أعلى نسبياً نظراً للجودة العالية للرعاية.

خبرة الجراح من أجل تكميم المعدة في الأردن

تعتبر خبرة الجراح ومهارته من العوامل المهمة التي تؤثر على التكلفة، حيث يتم تقدير الرسوم الطبية بناءً على تجربته وخبرته في هذا المجال الحساس.

مدة الإقامة في المستشفى

تعتبر مدة الإقامة والخدمات الإضافية المقدمة خلال فترة النقاهة جزءاً أساسياً من التكلفة النهائية للعملية، حيث تتضمن تكاليف الإقامة، الرعاية الطبية، والخدمات الغذائية.

التحاليل والفحوصات الطبية من أجل تكميم المعدة في الأردن

يتم تضمين تكلفة الفحوصات والتحاليل الطبية اللازمة قبل وبعد العملية ضمن الرسوم النهائية، مما يسهم في رصد ومتابعة تقدم المريض وضمان سلامته.

أفضل المستشفيات لإجراء عملية تكميم المعدة في الأردن

في الأردن، هناك عدة مستشفيات متميزة تقدم خدمات جراحة التكميم بمستويات عالية من الجودة والمهنية. 

ومن بين أفضل المستشفيات لإجراء هذه العملية:

مستشفى الأردن

يُعَد مستشفى الأردن واحدًا من أفضل المستشفيات في عمان، ويشتهر بتقديم خدمات طبية عالية الجودة. 

يمتلك المستشفى فريقًا متخصصًا من الجراحين المؤهلين وذوي الخبرة في عمليات تكميم المعدة.

مستشفى التخصصي

يتميز مستشفى التخصصي بوجود أحدث التقنيات الجراحية، وغرف العمليات المجهزة بالكامل.

فضلاً عن فريق طبي متكامل يقدم الرعاية اللازمة قبل وبعد العملية.

مستشفى العبدلي

يعتبر مستشفى العبدلي من المراكز الطبية الحديثة التي تقدم خدمات متقدمة في مختلف التخصصات، بما في ذلك جراحة السمنة. 

يتميز المستشفى بالاهتمام بتوفير رعاية شخصية للمرضى وإجراء متابعات دقيقة بعد العملية.

مستشفى لوزميلا

يتمتع مستشفى لوزميلا بسمعة ممتازة في مجال جراحة السمنة، ويضم فريقًا من الجراحين المتخصصين الذين يستخدمون أحدث التقنيات لضمان أفضل النتائج للمرضى.

خاتمة حول تكميم المعدة في الأردن

في الأردن، تعتبر عملية التكميم يُعتبر خيارًا شائعًا وفعالًا للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، حيث تتوفر في هذا البلد خدمات طبية متميزة تحقق نتائج إيجابية وآمنة. 

وتتميز عيادة دكتور نضال عمرو بأنها وجهة متميزة لإجراء عمليات تكميم المعدة، حيث يتمتع الدكتور وفريقه بخبرة واسعة في هذا المجال. 

وتقدم العيادة الرعاية الشاملة من التقييم الأولي وحتى مرحلة النقاهة، مع التركيز على راحة المريض وتحقيق أفضل النتائج الصحية والجسدية. 

وبفضل التقنيات الحديثة والمعايير الطبية العالية التي تتبعها العيادة، يمكن للمرضى الاعتماد على خدماتها لتحسين جودة حياتهم والتخلص من التحديات الصحية المرتبطة بالسمنة.

وتذكر دائمًا باختيار مستشفى موثوق به وجراح ذو خبرة، يمكن للمريض أن يضمن تلقي رعاية طبية متميزة خلال عملية تكميم المعدة في الأردن، مع الحفاظ على السلامة والنجاح في العلاج.

اقرأ أيضًا: هل التكميم يؤثر على الإنجاب؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

× تواصل معنا عبر الواتس أب